"المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة
"المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة

"المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة تلغراف نيوز نقلا عن صحيفة سبق اﻹلكترونية ننشر لكم "المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة، "المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا تلغراف نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، "المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة.

تلغراف نيوز قال وكيل معهد خادم الحرمين الشريفين لدراسات الإعجاز العلمي في القرآن والسنة أستاذ الأدب المساعد في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور محمد بن عبدالواحد المسعود: إن ولاة الأمر في المملكة حرصوا منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -رحمه الله- على القرب من المواطن، وتلمّس حاجاته، والعمل على توفيرها، من خلال بناء خطط التنمية سواء أكانت على الصعيد السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي أو الحضاري، وجعل تلك الخطط تسير في هيئة تكاملية من أجل مصلحة الوطن، وتحقيق العيش الكريم للمواطن.

وأضاف "المسعود": استمرت تلك الحكمة الملكية المباركة في عهد ملوك المملكة العربية السعودية: الملك سعود، والملك فيصل، والملك خالد، والملك فهد، والملك عبدالله -رحمهم الله تعالى- وفي عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- تعاظمت أشكال العناية، وتنوعت مظاهر الاهتمام، ومن مظاهر ذلك الأوامر الملكية المباركة الصادرة ليلة السبت الموافقة السادس من يناير من مطلع العام الجديد، التي تجسد حرص قيادتنا على بناء الوطن وعنايتها به، والرفعة من شأن المواطن، وتؤكد المنهجية المحكمة لقيادتنا الرشيدة، وحكمتها، وحسن إدارتها للموارد، بما يسهم في دعم الاقتصاد الوطني، وتعزيز متانته في ظل التقلبات التي يشهدها العالم من حوله.

وتابع: شملت الأوامر الملكية جنودنا المرابطين على الحد الجنوبي؛ وذلك تأكيداً على الرعاية الكريمة التي يحظى بها حماة الوطن من قِبل ولاة الأمر وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- من خلال توفير الدعم النفسي والاجتماعي لهم، وتقدير جهودهم، وما بذلوه في حماية دينهم، والدفاع عن مقدساتهم، وذودهم عن حياض الوطن وأبنائه ومقدراته؛ مجسدين بذلك قيم الحب والوفاء والولاء لدينهم ووطنهم وولاة أمرهم.

كما تضمنت الأوامر الملكية دلائل الخير والنماء والعطاء من لدن حكومتنا الرشيدة حيث أمر خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بصرف العلاوة السنوية للموظفين، وبدل غلاء معيشة شهري للمواطنين من الموظفين المدنيين والعسكريين، إضافة إلى بدل غلاء معيشة للمعاش التقاعدي، والمخصص الشهري لمستفيدي الضمان الاجتماعي، فضلاً عن تحمل الدولة ضريبة القيمة المضافة عن المواطنين المستفيدين من الخدمات الصحية الخاصة، والتعليم الأهلي الخاص.

وقال "المسعود": كشفت القرارات المباركة تلمّس خادم الحرمين الشريفين -رعاه الله- لحاجات أبناء الوطن وبناته من الطلاب والطالبات، حيث أمر -رعاه الله- بزيادة مكافآتهم؛ وفي ذلك دعمٌ وتعزيزٌ لمسيرتهم في طلب العلم، وتطويرٌ لقدراتهم ومهاراتهم التي تسهم بشكل فعَّال في خدمة الوطن والرفعة من شأنه.

وأضاف: هذه القرارات الملكية تحمل أبعاداً متعددة تؤكد الرؤية الثاقبة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز –رعاه الله– وقرب قيادته الحكيمة من المواطنين، وتلمّس احتياجاتهم، والسعي إلى تحقيق مصالحهم، للعيش بكنف حياة تليق بهم، وتجلي -في الوقت نفسه- أشكال التلاحم والتراحم بين الراعي والرعية.

كما أن تلك القرارات المباركة ردّ حازم على كل حاقد أو ناقم أو شانئ لهذه البلاد، وأن المملكة العربية السعودية منذ نشأتها كانت ولا تزال راسخة في مسيرتها التنموية في مختلف القطاعات والمجالات، وذلك وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -رعاه الله- وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظه الله.

وتابع: ختاماً أسأل الله العلي أن يجزي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين خير الجزاء؛ لجهودهما المباركة لخدمة دينهم ووطنه، كما أسأله سبحانه أن يحفظ علينا قيادتنا ووطننا، ويديم علينا نعم الأمن والأمان والاستقرار والترابط تحت ظل قيادتنا الرشيدة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع تلغراف نيوز . تلغراف نيوز، "المسعود" تعليقاً على الأوامر الملكية: قيادة حكيمة وقرارات مباركة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية