السفارة المصرية في قطر تصدر بياناً هاماً للمقيمين و الوافدين
السفارة المصرية في قطر تصدر بياناً هاماً للمقيمين و الوافدين

اصدرت السفارة المصرية في دولة قطر بياناً اكدت فيه ان المصريين يعيشون برفاهية عالية في قطر وكان هذا البيان رداً على الاشاعات التي وردت  عن بعض الجهات المعنية بنشر الفتنة حيث ورد في التقرير الذي كان بعنوان ما الذي يحدث في قطر بعد المقاطعة وتحاول الدوحة التستر عليه، فضح أحد الوافدين العاملين بقطر سوء الأحوال وتردي الأوضاع المعيشية هناك، فضلاً عن وقف تحويل الكفالة للمصريين وإقالتهم من وزارة التربية والتعليم.
وفي التفاصيل، كشف الوافد المصري في اتصال مع آخر عن سوء الأوضاع والغلاء المعيشي وخاصة في المواد الغذائية، مشيراً إلى أن سعر كيلو جرام واحد من الطماطم وصل إلى 15 ريال قطري، وأكد أن منتجات الألبان كافة غير متواجدة في الأسواق فضلاً عن غلاء أسعار اللحوم الذي وصل إلى 40 ريالاً بزيادة 15 ريالًا عن سعر بيعها قبل المقاطعة.
وأضاف الوافد الذي عرف نفسه بأنه يعمل بقطاع المقاولات أن سوء الأوضاع طال كثيراً من مناحي الحياة، ومنها قطاع التشييد والبناء، حيث أفاد أن المواد الخام من رمال وأصباغ لم تعد متوافرة؛ حيث إن الرمال لم تعد تصل من السعودية والأصباغ التي كانت تصل من الإمارات لم تعد متوافرة الآن.

و اكدت السفارة ان معظم مواطنيها في دولة قطر يتمتعون بكامل الصحة و العافية و كذلك الحياة الاقتصادية الجميلة 

المصدر : وكالات