هل تورط الوصل الإماراتي في صفقة سيرجينيو؟
هل تورط الوصل الإماراتي في صفقة سيرجينيو؟

كشفت تقارير صحفية برازيلية عن أن سيرجينيو البالغ عمره 30 عاما والمنتقل إلى الوصل الإماراتي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية فسخ عقده مع ناديه السابق بسبب عدم مشاركته في المباريات.

وتعاقد الوصل مع سيرجينيو مدة ستة شهور ليحل محل البرتغالي هيلدر باربوسا لكن موقع “فولابي” البرازيلي أشار إلى أن اللاعب الذي يخوض أول تجاربه خارج البرازيل فسخ عقده مع فريقه السابق “سبورت ريسفي” بسبب انتقادات الجماهير وبعد أن أصبح الخيار الخامس للمدرب.

ولم يكمل سيرجينيو عقده مع سبورت الذي يستمر للموسم المقبل وفضل الرحيل إلى الوصل لخوض تجربة جديدة بالنسبة له.

بدأ الوصل العام الجديد بشكل سيئ حيث أنهى 2016 متصدراً الدوري بالتساوي مع الجزيرة الذي يتفوق بفارق الأهداف، كما تأهل إلى قبل نهائي كأس الخليج العربي، ودور الثمانية لكأس رئيس الدولة إلا أنه بدأ 2017 بتوديع آخر مسابقتين في أقل من أسبوع بالخسارة من الشارقة والشباب على الترتيب.

وخاض سيرجينيو الوافد الجديد مباراتين مع الوصل إلا أنه ثبت أن النادي ليس بحاجة للاعب بإمكانياته في مركز الوسط المدافع خاصة أن الوصل ضم أكثر من لاعب في وسط الملعب، أبرزهم علي سالمين وحميد عباس لكن من حق الوصل تغيير اللاعب حتى 19 الجاري.

وبدأت فترة الانتقالات الشتوية في 25 من الشهر الماضي وتستمر ثلاثة أسابيع ، ولدى الفريق بالفعل ثلاثة لاعبين أجانب آخرين، هم البرازليان فابيو دي ليما ورونالدو مينديز، ولاعب تيمور الشرقية كايو كانيدو، قبل أن يصبح سيرجينيو البرازيلي.

وسبق لسيرجينيو الدفاع عن ألوان أتلتيكو مينيرو في الفترة من 2007 حتى 2015 لكنه خلال هذه الفترة تمت إعارته لثلاثة أندية قبل التعاقد مع سبورت العام الماضي فقط ولم يستكمل عقده حتى فسخه وانضم للوصل.

المصدر : إرم نيوز